انا مش معاهم انا معاكى !!!!

لقد تأخرت كثيرا في الكتابة هذه الأيام وكدت أن أتوقف نهائيا عن الكتابة  لاننى كنت في حالة نفسية سيئة للغاية لما يحدث في قلبي الذي تقطع أشلاء لا تاخذونى أن كان هناك أخطاء إملائية أو اى شيء في هذه السطور لاننى اكتب وأنا ابكي ولا أرى ما اكتبه فقط  تتحرك يدي  لكتابة ما أحسه فقط لاننى ابكي فعلا وليس كذبا أو تمثيلا مثلا الآخرين ، اننى لن أهاجم شخص أو نظام وليس لي مصلحة شخصية أو اى شيء اننى اكتب فقط لاننى من المصريين البسطاء الذين تربوا فى هذه البلد وتعلمت فيها وكل ما وصلت إليه يعود لهذه البلد العظيمة ، ولكني ابكي دما من قلبي لان قلبي يتقطع الآن لان مصر هي قلبي ووجدني، لقد فرحت بثورة يوم 25 يناير لأنها غيرت نظرت الآخرين إلينا وأنا من الذي أحسست بنظرة الدول الأخرى وتعاملهم معنا باحترام كبير ولكني حزنت بعدها بيوم لما حدث في باقي الأيام حتى وصلنا إلى أن نحارب بعض وأنا من العاجزين الذين لا يستطيعوا أن يفعلوا اى شيء لمصر إلا أن أشاهد الأخبار، بعض الناس عندما أخاطبها لأطمئن عليها في مصر يقولوا لي أنت بعيد عن الأحداث أنت مسافر وبعيد ولكنني لا أستطيع أن أنام ولا أن أعيش لاننى قلق على مصر وعلى أهل مصر اللي أتربيت معاهم وضحكت معاهم وحزنت معاهم، لى ذكريات كثيرة فى كل ركن من أركان مصر من إسكندرية إلى أسوان لاننى والحمد لله عملت كثيرا وتجولت كثيرا مثل الرحالة فى جميع أنحاء مصر أحسست بنبضها ونبض شعبها ، ولى ذكريات كثيرة في ميدان التحرير او كما كنا نسميها وسط البلد حيث عملت أكثر من ست سنوات في وسط البلد وتجولت في جميع شوارعه وأزقته صباح ومساءا، شاهدت الغروب والشروق أياما وأياما بميدان التحرير ، لكنى ما أشاهد الآن تقاتل بالحجارة والزجاجات الحارقة لطفا بنا يا رب.

الآن لا أستطيع إلا أن أقوم بالتضرع إلى الله والدعاء أن يهدى جميع المصريين ويفرج كربة مصر ويحفظها من الفتنة ، الآن أنا مع مصر فقط ولست مع أو ضد احد، أدعو الجميع بالتعقل والهدوء إلى أن يفرج هذه الأيام الصعبة عن مصر .

أنا مش معاهم أنا معاكى يامصر ، معاكى لكى تنهضى من كبوتك، معاكى لكى يشروق النور ويختفى الظلام نهائيا، معاكى لتقودى المنطقة الى كل فخر وعزة ، معاكى بكل ما تعملته من ترابك وملامحك واهلك الطيبين.

لايسعنى إلا أن أطبق جملة انصر أخاك ظالما أو مظلوما ، ولكني أن كان الفريقين أخوة لى لأنهم مصريين فليس بيدي إلا الدعاء إلى الفئتين النظام والشعب بان يهديهم الله إلى ما فيه صالح مصر ، فمصر أولا وأخيرا ………

 

لقد تأخرت كثيرا في الكتابة هذه الأيام وكدت أن أتوقف نهائيا عن الكتابة  لاننى كنت في حالة نفسية سيئة للغاية لما يحدث في قلبي الذي تقطع أشلاء لا تاخذونى أن كان هناك أخطاء إملائية أو اى شيء في هذه السطور لاننى اكتب وأنا ابكي ولا أرى ما اكتبه فقط  تتحرك يدي  لكتابة ما أحسه فقط لاننى ابكي فعلا وليس كذبا أو تمثيلا مثلا الآخرين ، اننى لن أهاجم شخص أو نظام وليس لي مصلحة شخصية أو اى شيء اننى اكتب فقط لاننى من المصريين البسطاء الذين تربوا فى هذه البلد وتعلمت فيها وكل ما وصلت إليه يعود لهذه البلد العظيمة ، ولكني ابكي دما من قلبي لان قلبي يتقطع الآن لان مصر هي قلبي ووجدني، لقد فرحت بثورة يوم 25 يناير لأنها غيرت نظرت الآخرين إلينا وأنا من الذي أحسست بنظرة الدول الأخرى وتعاملهم معنا باحترام كبير ولكني حزنت بعدها بيوم لما حدث في باقي الأيام حتى وصلنا إلى أن نحارب بعض وأنا من العاجزين الذين لا يستطيعوا أن يفعلوا اى شيء لمصر إلا أن أشاهد الأخبار، بعض الناس عندما أخاطبها لأطمئن عليها في مصر يقولوا لي أنت بعيد عن الأحداث أنت مسافر وبعيد ولكنني لا أستطيع أن أنام ولا أن أعيش لاننى قلق على مصر وعلى أهل مصر اللي أتربيت معاهم وضحكت معاهم وحزنت معاهم، لى ذكريات كثيرة فى كل ركن من أركان مصر من إسكندرية إلى أسوان لاننى والحمد لله عملت كثيرا وتجولت كثيرا مثل الرحالة فى جميع أنحاء مصر أحسست بنبضها ونبض شعبها ، ولى ذكريات كثيرة في ميدان التحرير او كما كنا نسميها وسط البلد حيث عملت أكثر من ست سنوات في وسط البلد وتجولت في جميع شوارعه وأزقته صباح ومساءا، شاهدت الغروب والشروق أياما وأياما بميدان التحرير ، لكنى ما أشاهد الآن تقاتل بالحجارة والزجاجات الحارقة لطفا بنا يا رب.

الآن لا أستطيع إلا أن أقوم بالتضرع إلى الله والدعاء أن يهدى جميع المصريين ويفرج كربة مصر ويحفظها من الفتنة ، الآن أنا مع مصر فقط ولست مع أو ضد احد، أدعو الجميع بالتعقل والهدوء إلى أن يفرج هذه الأيام الصعبة عن مصر .

أنا مش معاهم أنا معاكى يامصر ، معاكى لكى تنهضى من كبوتك، معاكى لكى يشروق النور ويختفى الظلام نهائيا، معاكى لتقودى المنطقة الى كل فخر وعزة ، معاكى بكل ما تعملته من ترابك وملامحك واهلك الطيبين.

لايسعنى إلا أن أطبق جملة انصر أخاك ظالما أو مظلوما ، ولكني أن كان الفريقين أخوة لى لأنهم مصريين فليس بيدي إلا الدعاء إلى الفئتين النظام والشعب بان يهديهم الله إلى ما فيه صالح مصر ، فمصر أولا وأخيرا ………

Comments

  1. زهرة_الربيع

    الله يكفيكم شر الفتنة يارب والله قلوب المسلمين والعرب كلها مع مصر بس مالبيد حيلة غير اننا ( نتابع الاخبار ) 🙁

    الله يرحمكم برحمتوو يارب وترجعلكم مصر بعييييييييييييد عن الظلم يارب

    Reply
    • Almhys

      ربنا يرفع البلاء والغمة عن مصر ان شاء الله

      Reply
  2. مروة المحمدى

    أنا مش معاهم أنا معاكى يامصر ، معاكى لكى تنهضى من كبوتك، معاكى لكى يشروق النور ويختفى الظلام نهائيا، معاكى لتقودى المنطقة الى كل فخر وعزة ، معاكى بكل ما تعملته من ترابك وملامحك واهلك الطيبين.

    يارب

    Reply
  3. مروة المحمدى

    أنا مش معاهم أنا معاكى يامصر ، معاكى لكى تنهضى من كبوتك، معاكى لكى يشروق النور ويختفى الظلام نهائيا، معاكى لتقودى المنطقة الى كل فخر وعزة ، معاكى بكل ما تعملته من ترابك وملامحك واهلك الطيبين.

    كلام جميل اوى وربنا معاكى يا مصر

    Reply

Write Comment