أشياء تسقط منك ولكن لا تسمع صوتها‎

لقد مرت عليها أيام سابقة كنت ستجعلني أتوقف عن الكتابة مره أخرى ولكن الله ساعدني في أن اعبر هذه الأيام بكل سلام وأعود إلى الكتابة مره أخرى لما أجد فيها المتعة والتعريف ما بدخلي من كلمات لا استطيع التعبير عنها بالتحدث ولكنى أتحدث معي قلمي وهو يعبر بدل منى، العديد منها يفقد أشياء منها المهم ومنها غير المهم ولكن تكمن المشكلة فى الأشياء التي تسقط منا ولا نسمع صوتها ونفاجأ بعد ذلك بأنها سقطت منا ولكن في وقت لا نستطيع استرجعها لان طريق استدرجها أصبح ملغم بكثير من العقبات والتحديات والتنازلات، ويتساءل الكثير منا ما هذه الأشياء التي تسقط منا ولا نسمع صوتها، لا استطيع أن احزم الاتفاق بيننا جميع في هذه الأشياء لان كل منا يختلف في تقدير لهذه الأشياء.

حيث أرى على رأس  هذه الأشياء التي تسقط  كرامة الإنسان حيث في البداية تكون تنازلات بسيطة ولا تسبب اى مشكلة ولكن يحدث أن ينقطع عقد الكرامة ولا يستطيع الإنسان أن يجمعوا مره أخرى مهما حاول ولكن يحدثني البعض أن في بعض الأوقات تكون الكرامة غير موجودة خاصة بين الأحباب ولكنى أجيبه بالموافقة مع تعليق بسيط الكرامة غير موجوده بين الأحباب ولكن ان تتحول إلى اهانة فهذا ما يبكيني ويضايق صدري فعلى كل إنسان يحب أن يحفظ كرامه حبيبه ولا يهينه مهما حدث بينهم .

وثاني هذه الأشياء التي تسقط ولا نسمع صوتها أخلاقنا والتي تغيرت كثير وسقط مع سقوط كل القيم والعادات الجميلة حولنا حيث أصبحت الأخلاق عملة نادرة هذه الأيام حيث يمضى الإنسان قدما في حياته وينسى أن ينمى أخلاقه ويحافظ عليها مثلما يحافظ على صحتك ومظهره، فأصبح الإنسان منا مثل الطعام الذي شكله جميل ولكن لا طعم له.

وثالث الأشياء التي تسقط بدون ان نسمع صوتها الحب بيننا وعندما اذكر الحب يظهر فى عقل الكثير منا الحب الخاص بقيس وليلى، ورميو وجوليت ، لكنى لا اقصد هذا الحب فقط إنما اقصد الحب بين الناس جميعا الذي سقط من عند العديد منا بدون ان يسمعوا صوته ولا يهتموا به، لقد سقط هذا النوع مننا ولم نسمع صوته حب الأب لابنه ،حب الصديق لصديقه، حب البنت لامها  والكثير من أنواع الحب التي سقطت في هدوء بدون إحداث اى ضجة وذلك بسبب حالتنا المادية وسعينا ورائها وبناء العلاقات على المصالح فقط وليس الحب الخارج من القلوب.

هناك العديد من الأشياء التي سقطت من اى إنسان بدون أن يسمع صوتها فيجب على كل منا أن يرجع على أشيائه حتى لا يسرقه الزمن ولا يستطيع استرجها .

أسرع وابحث في داخلك لان بدخلنا الكثير والكثير الذي فقدنه وسقط منا بدون اى ضجيج وفى هدوء تام .

Comments

  1. marwa el mohamady

    معاك حق فعلا احنا فى حاجات بتسقط مننا من غير مانشعر بيها وموش بس الحاجت دى دا فى حاجات تانية يارب نرجع الاشياء دى تانى بقى

    Reply
  2. daliakasem

    قلت يا دكتور شئ جوايا بس المرة دى مش ساقط منى لكن ساقط من الغير و لا ينفع بعد سقوطه ندم و هو تضييع الامانة انتشر هذا البلاء فى بلاد المسلمين لاننا ناتمن من لا يؤتمن و اصبح سوء الظن من حسن الفطن سمة العصر الذى نعيشه

    Reply
    • Almhys

      يارب يحصل احوالنا ويصلح كل ما فى داخلنا ان شاء الله

      Reply
  3. عفاف

    كعادتك دائما تعبر عما بالكثير منا
    فكيف لك ذلك؟

    Reply
    • Almhys

      لاننى منك ومثلكم انسان بسيط مازال يعيش على الفطرة

      Reply

Write Comment